فيديو

اقتطاع عام

إيش الطرق لتفعيل انتاجية القطاع العام؟ ترهيب أم ترغيب؟
7 كانون الثاني 2018
شارك

 

القطاع العام متضخم….مصاريفه عالية….ولازم يصغر

أي حدا مطلع على وثائق، دراسات وتوصيات المجتمع الدولي سامع هذا الحكي….  كتير.

المانحين بيحكوا هيك… المستشارين الدوليين بيحكوا هيك

والمؤسسات اللي بتعطينا قروض مثل صندوق النقد والبنك الدولي بيحكوا هيك.

بس كل سنة، وقت نقاش الموازنة العامة، منلاقي مصاريف الحكومة زادت وعدد الموظفين كمان زاد.

ومنرجع لنفس الموال: القطاع العام متضخم، ومصاريفه عالية، ولازم يصغر.

نحن علقانين بحلقة مفرغة وإذا كملنا هيك رح تتحول هاي الحلقة لثقب أسود.

Bumper

40% من القوى العاملة الأردنية بتشتغل عند الدولة… من أعلى نسب العالم

بفرنسا الدولة بتوظف 20%, بألمانيا 10%, وباليابان 6%!

بس خلونا نواجه واقعنا بصراحة ووضوح:

القطاع العام الأردني  ما رح يصغر لا بسنة ولا سنتين ولا خمسة.

ناس عم تترزق وعقد اجتماعي قائم وقديم وما رح يفرط…..  لأنه ما في بديل

البطالة عالية، 16% أو أكثر، و كل ما زادت زاد التوتر وقل الأمان الاجتماعي

وكل سنة بفوت بين ال 70 لل100 ألف أردني على سوق العمل…

القطاع الخاص ما بيستوعب هيك أعداد وأكيد ما بيقدر يستوعب نزوح من القطاع العام.  

إذا بدنا نقلص القطاع العام، لازم يزدهر الاقتصاد الأردني ويتوسع القطاع الخاص.

 

المشكلة إنه نمو القطاع الخاص يرتكز على أداء القطاع العام

وبوضعه الحالي  القطاع العام عم بكون معيق أكثر من ميسر.

مستوى أداء موظفي القطاع العام متدني... حسب الأرقام العالمية وباعتراف الحكومة.

في قسم كامل باستراتيجية الأردن 2020 بيحكي عن سوء أداء الدوائر وموظفين الدولة: المزاجية، العشوائية في تطبيق الأنظمة والقوانين ودور العلاقات الشخصية في التعيينات والمسائلة.

تقريرالمجلس الاجتماعي والاقتصادي الأردني بيوصف إنتاجية العامل الأردنـي بأنها "مـن بـين أدنـى المسـتويات علـى مسـتوى العـالم"

معدل إنتاجية الموظف الحكومي بين ال18-25 دقيقة باليوم على قولة الصحافة المحلية وحسب دراسة صادرة عن اتحاد تنمية الموارد البشرية.

إذا كان هذا الرقم صحيح يعني 95% من وقت الموظف يروح على إيش؟  قراءة أخبار؟ تواصل إجتماعي؟ دردشة؟ فطور؟ مسجات؟ تلفونات مع أصحاب؟ وغيابات….

هذا الرقم يفسر لنا مصدر أهم مشاكلنا الاقتصادية والإدارية بالبلد

إيش منتوقع لما تكون إنتاجية 40% من القوى العاملة الأردنية حوالي 5% من إمكانياتهم؟

 

اللي نتوقعه هو اللي عم منشوفه:

50% من ميتنا رايحة هدر وسرقة، فوق المليار دينار تهرب ضريبي، معظم مواقعنا السياحية مهملة ومتروكة، شوارعنا خربانة، نظام النقل عشوائي ونظامنا التعليمي مترهل، المستثمرين عم ينسحبوا من السوق والمعاملات والاستفسارات بتاخذ 10 أضعاف وقتها.

طبعا الإدارة العليا عليها مسؤولية.

بس المشكلة تبعتنا صارت مؤسسية، متجذرة بالموظفين نفسهم… والأسباب كثيرة

تعيين الشخص الغلط في المكان الغلط

الترقية بناء على الأقدمية مش على الكفاءة والأداء

غياب وصف وظيفي واضح ومؤشرات قياس أداء واضحة للموظفين

ضعف في أدوات المحاسبة والردع للموظفين المهملين

و ازدواجية الأدوار والمهام... والتنافس السلبي بين الدوائر والهيئات والوزارات

 

طبعا هذا الحكي ما ينطبق على الجميع

في دوائر مثل الأحوال المدنية والترخيص قطعوا مراحل في الأداء بخدمة الجمهور وسرعة تنفيذ المعاملات.

وفي وزارات مثل التربية والتعليم، وتطوير القطاع العام، عم بيعملو برامج تدريبية وإعادة تأهيل للموظفين بهدف تحسين الأداء ورفع الكفاءة

بس اللي بينكر وجود مشكلة حقيقية فهو جزء من المشكلة… يا بكون مش شايفها أو مستفيد منها

 

نحن قدام واقع ولازم نتأقلم معه: القطاع العام ما رح يتقلص بالمستقبل القريب

فلازم يشتغل بأعلى مستويات الكفاءة والشفافية.

مش مفروض ضرايبنا تمول بطالة مقنعة.

أحلى عنوان لل2018؟؟

قطاع حكومي ماشي عالمسطرة……  بالمنيح أو بالعاطل.

كلمات دلالية

 

ذات علاقة

فيديو

المواصلات العامة

كلهم عندهم سيارات
27 أذار 2018
بحث

ادارة الدين العام

هل نحنن قادرون على تسديد ديوننا؟
26 فبراير 2018
مقال

وظيفة حكومية ولا وظيفة حكومية؟

هل القطاع العام متضخم؟
7 فبراير 2018

من مالنا

فيديو
3 كانون الثاني 2017
فيديو
26 نيسان 2017
فيديو
9 فبراير 2015
مقال
11 حزيران 2016
فيديو
24 آب 2016
فيديو
6 آب 2016