فيديو

تمويل المشاريع الصغيرة

عدم تأهيل وتدريب اصحاب الشركات الصغيرة يحد من تطور مشاريعهم وقدرتهم بالحصول على التمويل
20 حزيران 2016
شارك

تشكل الشركات الصغيرة والمتوسطة في الأردن ما نسبته 95 بالمئة من إجمالي الشركات، إلا أن 10 بالمئة فقط تستفيد من التسهيلات البنكية. 

هذه النسبه متدنيه لعده اسباب اهمها ارتفاع الفوائد التي تصل الى ١٠ و حتى ١٢٪.

بالاضافه الى عدم توفر الخبره الكافية لدى اصجاب الشركات في الاداره الماليه. 

لحل هذه المشاكل قدمت الحكومه مشروع من خلال البنك المركزي لضمان قروض الشركات الصغيرة والمتوسطة، وذلك بهدف تسهيل مهمة الاقتراض امام اصحاب الشركات، وتقليل الكفالات التي تتطلبها البنوك، بالاضافة إلى تخفيض سعر الفائدة باعتبار ان هذه القروض مكفولة سلفاً. 

و أوصت دراسة اجرتها جمعية البنوك حول ملف تمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة بضرورة ايجاد نوافذ لتدريب اصحاب المشاريع والشركات، وتأهيلهم للتعامل مع الممول وإعداد الموازنات، والخطط المالية.

كلمات دلالية

المشاركات

فيسبوك
Mohammed Mashagbeh
انا برأيي ان هذا القانون مجرد لبنة في بناء كبير مستقبلي في المنطقة وهو خطوة من جانب السعودية وطبعا خلفها دول الخليج وبايعاز من الولايات المتحدة للعمل على انعاش لاردن اقتصاديا وبسرعة من افلاسه الاقتصادي المتدهور واقول افلاس لان اليونان وصلت الى هذه المرحلة عندما بلغت ديونها 70% من الدخل القومي فيما تعدى الاردن نسبة 90% فهب الاتحاد الاوروبي لنجدة اليونان، لكن الشفافية عندنا وحرية الصحافة والوصول للمعلومة ناهيك عن الوعي والفكر المجتمعي لدينا يجعلنا غير مبالين، ما الهدف الاستراتيجي للسعودية ودول التحالف الامريكي يمكن قراءة مؤشراته الاولية من خلال قصة جزيرة صنافير مع مصر واقرار الاخيرة بانها سعودية ويجتمع مجلس الوزاء الاسرائيلي و(الامني) ويقرر انها مسألة تخص السعودية ومصر (اقرأ تاريخ ادعاء ملكية الجزر وموقف مصر واسرائيل)، فاذا لم يمنع هذا القانون الاستثمار دخول ومشاركة اسرائيل (الشركات) عرفنا مصلحة اسرائيل وحصتها من البناء بالانفتاح على دول الخليج وحل القضية الفلسطينية جذريا، نعم القضية ولا تستغرب وما بدء الاحاديث الآن عن الكونفدرالية وتوالي اللجوء (العربي) والحديث عن الانتماء ومن شتى الاصول والمنابت وازدواج الجنسية الا للتمهيد للحل على ارض الواقع، وعودة للهدف الاستراتيجي بناء جبهة وبيس (بديش اكتبها بالعربي) لمواجهة ايران الدولة الاقليمية الاكبر الان في المنطقة وتحالفها المصلحي والاستراتيجي مع روسيا وهنا نعرف لما الايعاز الامريكي والمشاركة والمباركة الاسرائيلية، وما سوريا والعراق واليمن وقبلها لبنان الا ساحات مواجهة وحروب بالوكالة لهذه الاقطاب. ودمتم.

 

ذات علاقة

مقال

تمويل المشاريع الصغيرة والمتوسطة.. البنوك ليست الحل

البنوك غير ملزمة بتزويد مشاريع صغيرة ومتوسطة بالدعم المالي
2 آب 2016
مقال

لماذا لا يتجه اصحاب المشاريع الصغيرة الى البنوك؟

يتجنب الرياديين القروض البنكية للضمانات والفوائد العالية
31 تموز 2016
بحث

التمويل المايكروي والصغير في الأردن واقع ومستقبل

دراسة: مؤسسات التمويل تمنح قروضا بفوائد تصل أخرى إلى 30 %
20 حزيران 2016

روابط خارجية

من مالنا

فيديو
29 أيار 2016
مقال
4 تموز 2017
مقال
12 كانون الثاني 2017
مقال
30 كانون الثاني 2017